ما بين الظهرة وبوستة ( اللاي) – بقلم : عزة كامل المقهور

إلى شقيقي “نبيل”.. ذكريات اقتسمناها كقطعة الخبز…

(اللاي)

منذ أن تلمست الملامح، كانت ملامحها.. أنفها بارز وعينان واسعتان تتوسطهما حدقتان سوداوان وفم ينم عن جدية، لا تكثر حركة شفتيها كلاماً ولا تتمدد ابتساماً إلا احيانا.

هذه الشخصية ذات الملامح الجدية نسجت حولها شباكاً من الإحترام و الوجاهة تسللت من بين فتحاتها شعاع من الحنان موزعاً بالقسط مابين الأبناء والأحفاد. Continue reading “ما بين الظهرة وبوستة ( اللاي) – بقلم : عزة كامل المقهور”

Advertisements